ربح من الانترنت

10 مفاتيح أساسية تبرز لك أهمية التجارة الإلكترونية

10 مفاتيح رئيسية للتأكيد على أهمية التجارة الإلكترونية

في الآونة الأخيرة ، نظرا لجمهورها الكبير والطلب الواسع ، يزداد معدل نمو التجارة الإلكترونية يوما بعد يوم. تشير الإحصاءات إلى أن 53.1٪ من المستهلكين يفضلون البحث عن المنتجات وشرائها عبر الإنترنت لأنها توفر العديد من المزايا. هناك العديد من الأسباب التي تجعل التجارة الإلكترونية مهمة ولماذا يجب على الشركات الانتقال إلى العالم الرقمي ، ولكن ما هي؟

دليل:

المحتويات

ما هي التجارة الإلكترونية؟

ويمكن ببساطة تعريف التجارة الإلكترونية بأنها وسيلة لشراء وبيع السلع والخدمات إلكترونيا عبر الإنترنت دون الحاجة إلى الاتصال المباشر بين البائعين والمشترين. هناك العديد من نماذج التجارة الإلكترونية لتغطية أي نشاط مثل المزادات والتذاكر وما إلى ذلك التي تحقق الدخل وترسل الأموال عبر الإنترنت.

أنواع التجارة الإلكترونية

تتضمن التجارة الإلكترونية عدة أشكال وتنتمي إلى العديد من هذه المناطق الساخنة، وتتجلى التجارة الإلكترونية بشكل رئيسي في الأنواع الأربعة التالية:

أولا: المؤسسة (من الأعمال إلى الأعمال)

يتضمن هذا النوع التداول بين اثنين أو أكثر من أصحاب الأعمال ، ويحدث عندما تبيع شركة معينة سلعا أو خدمات إلى شركة أخرى من خلال التجارة الإلكترونية التي تستخدمها لإنشاء وبناء منتجاتها أو خدماتها الخاصة. مثال على ذلك هو عندما تقوم شركة خدمات تطوير البرمجيات ببناء موقع ويب لشركة أخرى.

ثانيا: المعاملات من الشركة إلى المستهلك (من شركة إلى مستهلك)

هذه هي المعاملة التي تتعامل فيها الشركة مباشرة مع المستهلكين عبر الإنترنت. نظرا للاهتمام الكبير به من قبل المستهلكين ، فإن هذا النوع هو النوع الأكثر ثورية في مجال التجارة الإلكترونية. ومن أبرز الأمثلة على هذا النوع منصات التسوق الإلكتروني، وأي منصة تفيد المستهلكين بشكل مباشر.

ثالثا: التجارة بين المستهلكين (C2C)

هذا ما يبيعه المستهلكون رقميا للمستهلكين الآخرين من خلال وسائل الإعلام عبر الإنترنت (عادة ما تكون منصة إلكترونية تعمل كطرف ثالث ، تجمع الطرفين معا للشراء والبيع). منصة eBay هي أبرز مثال على تسهيل التجارة بين المستهلكين.

رابعا: التجارة بين المستهلكين والشركات (من المستهلك إلى الأعمال)

يتبلور هذا النوع عندما يبيع المستهلكون خدماتهم لشركة ، كما هو الحال عندما يصمم المستهلك شعارا للشركة. نظام العمل الحر هو أبرز مثال على الأعمال التجارية من المستهلك إلى العمل.

ما هي أهمية التجارة الإلكترونية؟

التجارة الإلكترونية هي حل مرن للشركات للنمو والارتفاع في مجالها. إذن ما هي أهمية التجارة الإلكترونية وما هي المزايا عند الانتقال من التجارة الإلكترونية التقليدية إلى التجارة الإلكترونية؟

1. توسيع قاعدة عملائك

تمكنك التجارة الإلكترونية من عرض منتجاتك لأي شخص في العالم دون الحاجة إلى الارتباط بموقع جغرافي محدد ، بحيث يمكن للجميع تصفح متجرك عبر الإنترنت في أي وقت وفي أي مكان. تمنحك هذه الميزة الفرصة لتوسيع وزيادة متابعيك والعملاء المحتملين ، وبالتالي زيادة الإيرادات.

2. توفير فرص ترقية أفضل

متجرك عبر الإنترنت هو أفضل وسيلة تسويقية يمكنك الحصول عليها. سيكون لديك الكثير من الاستراتيجيات والقنوات التي يمكن أن تساعدك على تسويق متجرك والوصول إلى أقصى قاعدة ممكنة من جمهورك المستهدف. تتراوح هذه الاستراتيجيات من تحسين محركات البحث ووسائل التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني والمزيد. على سبيل المثال ، إذا قمت بتطبيق SEO بعناية وفعالية ، فسيظهر متجرك عبر الإنترنت في أعلى نتائج البحث لأي شخص يهتم بطبيعة العمل الذي تقدمه ومنتجاته.

3. متابعة رؤى العملاء وآرائهم

إذا كنت ترغب في تحسين تجربة العملاء ، فيجب أن تكون أولا قادرا على جمع احتياجاتهم وبياناتهم وآرائهم لفهمها وتطبيق ما يتوافق معها. التجارة الإلكترونية تجعل من السهل تتبع ملاحظات العملاء وتتبع تفاعلاتهم. هناك الكثير من الأدوات التي تسمح لك بتحليل البيانات وحركة المرور على موقع الويب الخاص بك ، وأبرزها Google Analytics. بالإضافة إلى القدرة على إضافة ملاحظات لمنتج أو خدمة معينة ، فإن هذا يجلب أهمية رأيه للعميل ، مما يزيد من ثقته في الصفقة والحاجة إلى الشراء.

4. إمكانية توسيع نطاق عملك

يمكنك توسيع نطاق عملك من خلال تنويع المنتجات أو الخدمات التي تقدمها مع متجرك عبر الإنترنت. عندما يقتصر متجرك على الأرض ، فإن توسيع نطاق عملك غالبا ما يعني إنشاء مكاتب فرعية متعددة ، ولكن إذا كان لديك متجر عبر الإنترنت ، فيمكنك قصر نفسك على إظهار كل ما يقدمه عملك.

5. خفض التكاليف والمخاطر

هناك العديد من الشركات التي تعرض مخزونها والمنتجات التي تقدمها على منصاتها عبر الإنترنت دون الحاجة إلى مساحة مادية ليتم عرضها على أرض الواقع. هذا يساعد على تقليل تكلفة شراء أو استئجار عقار ، وكذلك جميع التكاليف المرتبطة بالنفقات اللاحقة مثل فواتير الكهرباء وفواتير الإنترنت ، وكذلك رسوم الاتصالات السلكية واللاسلكية وتوظيف موظفي المبيعات في المتاجر الفعلية.

6. تعزيز صورة الشركة

يمكن أن يمنح امتلاك متجر عبر الإنترنت شركتك صورة أفضل أمام المستهلكين ، مما يزيد من ثقتهم وتعاملهم ، اعتمادا على السعي وراء شيء يناسب متطلباتهم. وهذا يسهل عليهم الأمر، بالإضافة إلى مواكبة التطورات التكنولوجية المستمرة، وبالتالي كسب ولاء العملاء في نهاية المطاف وبناء صورة وسمعة جيدة بين المنافسين في سوق العمل.

7. ساعات عمل غير محدودة

المتاجر عبر الإنترنت مفتوحة على مدار 24 ساعة في اليوم ، بحيث يمكن للمستخدمين التصفح وشراء الوقت المناسب لهم في أي وقت خلال اليوم ، ولا يغلق المتجر أبدا حتى بعد منتصف الليل. هذه الميزة هي واحدة من أهم الميزات المرنة والمدروسة التي يقدمها المتجر عبر الإنترنت للمستهلكين ، كما أنها تزيد من فرص المبيعات.

8. مستوى عال من خدمة العملاء

تمكن التجارة الإلكترونية الشركات من توفير معلومات محدثة عنها وعن منتجاتها من خلال الحسابات على مواقعها الإلكترونية ومنصات التواصل الخاصة بها، بالإضافة إلى خدمات أخرى مثل الرد على استفسارات العملاء وشحن المبيعات للعملاء. ونتيجة لذلك ، تكتسب الشركات ولاء عملائها وتوفر لهم الخدمات التي ترضيهم. بالإضافة إلى ذلك ، توفر خدمة العملاء الإلكترونية خدمة شخصية لكل عميل.

تتضمن أمثلة خدمات التخصيص في التجارة الإلكترونية الاتصالات المخصصة ، والتي تعرض للمستخدمين قائمة بالتوصيات والتوصيات التي تظهر في حساباتهم استنادا إلى أنشطتهم وخصوماتهم وخطط الترقية المقدمة. تعمل خدمات التخصيص هذه على تسريع مبيعات الشركة وتحسين سمعتها ، حيث تظهر الدراسات الاستقصائية أن 90٪ من المستهلكين يقومون بعملية شراء عندما يقدمون لهم خدمة مخصصة.

9. رؤية مفعمة بالأمل للمستقبل

تشير الإحصاءات إلى أنه بحلول عام 2040 ، سترتفع نسبة المشتريات عبر الإنترنت إلى 95٪ ، وبالتالي فإن أهمية إنشاء متجر عبر الإنترنت لا تقتصر على الاتجاهات الحالية ، ولكنها تشمل أيضا الاتجاهات المستقبلية. سيؤدي عدم وجود وجود عبر الإنترنت إلى الحد بشكل كبير من مبيعاتك المستقبلية وسيحرمك من مواكبة اتجاهات التجارة الإلكترونية المتبلورة والمتطورة باستمرار.

10. زيادة الأرباح والمبيعات

جميع المزايا المذكورة أعلاه هي أهم الأهداف التي يسعى إليها أصحاب الأعمال والمشاريع، وهي زيادة المبيعات، لذلك بذلت قصارى جهدك مع الحرص على الاستفادة من جميع الجوانب وفقا لأفضل أساس ومنهجية للبقاء على المسار الصحيح لتحقيق نجاح الأعمال.

نصائح لزيادة أرباح التجارة الإلكترونية الخاصة بك

بصفتك رائد أعمال أو شركة، قد تجد صعوبة عند البدء في إطلاق متجر إلكتروني، وعندما يتم تطبيق التجارة الإلكترونية وميزاتها بأفضل صورة، أدرك أهمية التجارة الإلكترونية وميزاتها من خلال اتباع بعض الخطوات والنصائح حتى تتمكن من البدء في الطريق الصحيح من الصفر:

1. معاينة المتجر عبر الإنترنت ذي الصلة بصناعتك

إن البحث عن متجر إلكتروني يشاركك نوع المنتج أو الخدمة التي تنوي تقديمها سيساعدك على فهم وتحديد الطريقة الأنسب للاستخدام ، وسيمكنك أيضا من البحث في السوق والمنافسين عبر الإنترنت واقتراح كيفية اختلافك عنهم.

2. توفير تصميم جذاب لمتجرك عبر الإنترنت

واجهة المتجر عبر الإنترنت موازية لواجهة المتجر في الطابق الأرضي وهي أول شخصية تعطيها لجمهورك المستهدف عند زيارة موقع الويب الخاص بك. لذلك، من المهم التأكد من أن لديك تصميما جذابا لمتجرك الإلكتروني، حيث يمكنك استخدام ألوان متناسقة تناسب شعار علامتك التجارية، بالإضافة إلى تصميمات حديثة تأخذ تجربة المستخدم بعين الاعتبار. يمكنك توظيف مصمم ويب محترف من خلال موقع العمل الحر لأكبر منصة عربية مستقلة لعرض موقع الويب الخاص بك بتصميم جميل.

3. انتبه إلى تجربة المستخدم التي يقدمها متجرك عبر الإنترنت

تأكد من أن المستهلكين لديهم أفضل تجربة مستخدم حتى يتمكنوا من التنقل بسهولة في المتجر عبر الإنترنت وتصفح المنتجات أو الخدمات التي تقدمها دون الشعور بالضياع أو التعقيد. توجه المستهلكين نحو التسوق عبر الإنترنت هو للراحة ، لذلك اجعل رحلتهم تسير بسلاسة. سيمنع هذا المستهلكين من مغادرة صفحة المتجر بسبب ضعف تجربة المستخدم.

لنفترض أن لديك متجرا عبر الإنترنت يبيع الملابس من مختلف الأعمار والأجناس ، وأفضل شيء يمكنك القيام به هو تصنيف كل منتج وفقا للعمر والجنس المعينين له. خلاف ذلك ، ستكون تجربة المستخدم سيئة للغاية لدرجة أنه سيجد صعوبة في العثور على ما يريد. من المهم أيضا تقسيم الفئات الرئيسية إلى عدة فئات فرعية أكثر تحديدا حتى تتمكن من العثور بسهولة على ما تبحث عنه. هذا سوف يساعد على العثور بسهولة على واحد تحتاجه.

4. توفير جميع البيانات اللازمة للمستهلكين

الحرص على توفير كافة البيانات التي يحتاج المستهلك إلى معرفتها من سياسات المتجر وكيفية طلب تقديم تفاصيل كل منتج أو خدمة كما لو كان يقوم بمعاينة العمل على أرض الواقع. أنت تكتسب ثقة عملائك وتجيب على جميع الأسئلة المحتملة التي سيتم رؤيتها قبل أن يقرروا الشراء.

5. استخدام وسائل التواصل الاجتماعي

عند إطلاق متجر عبر الإنترنت ، استخدم منصة وسائط اجتماعية لإنشاء حساب خاص بالمتجر عليه وتسويقه ودعوتهم لزيارته. يظهر الاهتمام على جميع المنصات الاجتماعية بميزة تنافسية أكبر وجمهور أوسع، مما سيزيد من نسبة الزيارات للمتاجر وتصفح المتاجر، وأحيانا الشراء منها أيضا.

6. إقامة اتصال مع العملاء

من أجل كسب ثقتهم وولائهم، من المهم جدا بناء علاقة وثيقة مع العميل، فهذه المرحلة أولا تسمح بترك ملاحظات لعملك والعمل الجاد على مراجعتها والرد عليها حتى يشعر العميل بقيمة رأيه ويرى نتائجها، كما يمكنك التواصل مع العميل من خلال النشرة الإخبارية من وقت لآخر ومنحه الفرصة للرد. هذه الطرق هي وسيلة للتواصل مع العملاء.

7. إضافة وظيفة مراجعة المنتج

التعليق على العملاء وجهات الاتصال سيساعد Hulkin وإمكانية التعبير عن رأي حول المنتج من ثقة العميل في الشراء وضمان الجودة المطلوبة التي يتوقعها. بالإضافة إلى ذلك ، يمكن أن تساعدك مراجعات المستهلكين في تحسين منتجك أو خدمتك.

8. توفير مزايا إضافية للعملاء

الميزة التي يمكنك تقديمها للمستهلكين من خلال المتجر الإلكتروني هي الدافع للشراء، يمكنك الاستفادة من الموسم لزيادة طلب العملاء من خلال تقديم العروض والخصومات، ولا تنس أن الشحن المجاني من وقت لآخر، فجميع الامتيازات تعد عاملا مهما في زيادة الأرباح والمبيعات، بالإضافة إلى زيادة حركة المرور على الموقع.

9. قبل البدء ، تأكد من أن متجرك عبر الإنترنت جاهز

تحصل المتاجر الإلكترونية على الكثير من الزيارات عند إطلاقها حتى يفهم العملاء والمستهلكون رقميا طبيعة الوظيفة الجديدة وطبيعة المحتوى الذي تقدمه، لذا تأكد من أن موقعك جاهز بالكامل بكل الطرق وبالتفصيل، ولا تطلق موقعك حتى تنتهي من تصميم وتعبئة محتوى جميع الصفحات التي يحتويها. الزيارة الأولى هي فرصة للحصول على الرصاص.

في الختام، من أجل تطبيق النصائح المذكورة أعلاه بأفضل استراتيجية وطريقة والانتقال بنجاح من التداول التقليدي إلى التجارة الإلكترونية، ننصحك بالاستعانة بخبراء في مجال التجارة الإلكترونية من خلال موقع إلكتروني مستقل (أكبر منصة عربية مستقلة). ابدأ في الانتقال عبر الإنترنت مع عملك لزيادة إمكانات كسبه والتوقف عن تأخير فرص النمو منه وإحضاره إلى العالم الرقمي.

نشر في: التجارة الإلكترونية منذ 10 أشهر

زر الذهاب إلى الأعلى