تجارة إلكترونية

دليل لإنشاء متجر إلكتروني احترافي في 6 خطوات سهلة 2022

قبل بضع سنوات، كانت فكرة إنشاء متجر إلكتروني تحتاج إلى الكثير من الوقت والجهد ورأس المال الكبير أيضا، ومعظم أولئك الذين فكروا في إنشاء متجر إلكتروني فكروا في ذلك على أنه حلم يصعب تحقيقه.

اليوم ، مع الثورة الرهيبة في عالم التجارة الإلكترونية ، والحلول التكنولوجية اللاحقة بأقصى قدر من الذكاء … أصبحت فكرة إنشاء متجر على الإنترنت أسهل وأبسط مما يتصور الكثيرون.

أعدك أنه في هذا الدليل ستجد كل ما تحتاجه وأكثر لإنشاء متجر احترافي عبر الإنترنت ، وتحقيق حلمك بدخول عالم التجارة الإلكترونية ، والبدء في جني آلاف الدولارات شهريا من البيع عبر الإنترنت.

المحتويات

ما هو متجر على الانترنت

ما هو متجر على الانترنت

ملاحظة: هذا الجزء من المقال مهم جدا وأنصحك بقراءته وعدم القفز إلى النقاط التالية مباشرة، فالفهم العميق للشيء الذي تريد التعامل معه هو الخطوة الأولى للنجاح.

متجر على الإنترنت يسمى المتجر عبر الإنترنت أو موقع التجارة الإلكترونية ، هو ببساطة منصة أو موقع ويب عبر الإنترنت يمكن من خلاله بيع المنتجات الملموسة أو غير الملموسة ، وكذلك من خلالها يمكن بيع الخدمات.

يوفر المتجر الإلكتروني نظام أتمتة كامل (أي جعل عملية البيع مؤتمتة دون تدخل صاحب المتجر)، من خلال توفير إمكانية القيام بما يلي:

  • عرض المنتجات والمواصفات أمام العميل (من خلال الصور والنصوص وربما مقاطع الفيديو التي توضح جميع مواصفات وأسعار المنتج).
  • الدفع عبر الإنترنت.
  • الربط مع شركات الشحن التي ستقوم بتسليم المنتج للعميل.

بالطبع يوفر المتجر الإلكتروني الكثير من الخصائص الأخرى للعميل مثل متابعة عملية تسليم المنتج، والتواصل مع خدمة العملاء، وتوفير معلومات حول سياسات المتجر مثل سياسة الاسترداد والاستبدال، وطرق الدفع المقبولة… الخ.

الجدير بالذكر أن فكرة التجارة الإلكترونية ليست فكرة مستقلة تماما عن فكرة التجارة التقليدية على أرض الواقع، بل هي زواج بين فكرة البيع التقليدي والحلول التكنولوجية التي يمكن تقديمها عبر الإنترنت.

وبدلا من الذهاب إلى المتجر على أرض الواقع، يرى العميل صور المنتجات ويرى مواصفاتها، وبدلا من الدفع نقدا، يستخدم العميل بطاقة الائتمان للدفع من خلال حسابه البنكي.

أخيرا ، بدلا من استلامه مباشرة بعد الدفع ، تقوم شركات الشحن الوسيطة بتسليم المنتج إلى العميل.

ما هو الفرق بين موقع الويب والمتجر عبر الإنترنت؟

يعد الموقع الإلكتروني مفهوما أعم وأشمل من مفهوم المتجر الإلكتروني، فالمتجر الإلكتروني هو نوع من مواقع الويب، ويندرج تحت المفهوم العام للموقع.

باختصار، المتجر الإلكتروني هو موقع إلكتروني متخصص في عرض وبيع المنتجات، ويمكننا أن نطلق على كلمة المتجر الإلكتروني على أي موقع إلكتروني يحتوي على واجهة أو تصميم مخصص لعرض المنتجات والمعلومات الخاصة بكل منتج، والتي يمكن من خلالها إتمام عملية الشراء.

أعتقد أن لديك الآن معرفة جيدة بفكرة المتجر عبر الإنترنت ، لذلك دعنا ننتقل إلى النقطة التالية.

خطوات إنشاء متجر احترافي عبر الإنترنت

1. حدد المنتج الذي ستبيعه في متجرك عبر الإنترنت

اختر المنتجات التي ستبيعها في متجرك عبر الإنترنت

هناك في الغالب حالتان وراء إنشاء متجر على الإنترنت:

الحالة الأولى: إنه توسيع نطاق ومبيعات متجر موجود بالفعل على أرض الواقع ، من أجل الاستفادة من الفرص والربحية التي توفرها التجارة الإلكترونية.

مثل: أنت مالك مصنع ألعاب ، ولديك بالفعل منافذ على الأرض ، ولديك تجار جملة في السوق يشترون من خلالك ، لكنك تريد توسيع نطاق عملك للوصول إلى كل عميل محتمل … هنا سيكون إنشاء متجر عبر الإنترنت حلا مثاليا لتحقيق ذلك.

الحالة الثانية: قم بإنشاء متجر عبر الإنترنت كمشروع جديد ومستقل ، وهذا ما سنتحدث عنه هنا.

من أجل بدء متجرك عبر الإنترنت كمشروع جديد ومستقل ، تحتاج إلى تحديد المنتج أو المنتجات التي ستبيعها فيه.

هنا لديك أحد الاتجاهين للحصول على منتجك:

الاتجاه الأول: منتج مبتكر فريد من نوعه ، يتطلب فكرة جديدة تستند إلى احتياجات الجمهور المستهدف ، والتي يمكن أن تكون أداة مبتكرة ، على سبيل المثال ، ل facإغراء الحياة أو لحل مشكلة.

يحتاج هذا الاتجاه إلى شخص مبتكر ومبدع ، حيث تكون المخاطر عالية جدا ، ولكن فرص الربح مرتفعة جدا أيضا ، لأنك ستكون بدون منافسين لبعض الوقت.

الاتجاه الثاني: المنتج التقليدي معروف للجميع ، وهذا يشمل جميع أنواع المنتجات الموجودة في السوق مثل الملابس والأجهزة الكهربائية ومستحضرات التجميل. الخ.

الاتجاه الثاني هو الاتجاه الذي سنكمل فيه موضوعنا.

فيما يلي بعض النقاط التي ستساعدك على اختيار المنتج لمتجرك عبر الإنترنت:

  • جلسات العصف الذهني ، حيث يمكنك الحصول على المزيد من أفكار المنتجات من خلال احتياجاتك الخاصة.
  • مسح الأصدقاء والأقارب.
  • استفد من تجارب الآخرين ، من خلال متابعة المتاجر الأخرى عبر الإنترنت ومعرفة المنتجات التي يبيعونها.
  • قم بإجراء بحث عبر الإنترنت حول أهم المنتجات التي تباع عبر الإنترنت.
  • تابع مجموعات مبيعات Facebook وابحث عن المنتجات الأكثر مبيعا في تلك المجموعات.
  • انتقل إلى التاجر العالمي العملاق مثل Amazon و ebay وابحث عن المنتجات الأكثر مبيعا هناك ، وقم بذلك مع أهم المتاجر وأكثرها شهرة في بلدك.

ومن الجدير بالذكر أنه فيما يتعلق بالمنتجات هناك نوعان من المتاجر الإلكترونية:

1- متاجر إلكترونية ضخمة متعددة المنتجات

في هذا النوع تجد المتجر الإلكتروني يبيع العديد من المنتجات المتنوعة، والتي تندرج تحت الكثير من التصنيفات، وتجد في نفس المتجر هواتف، وأجهزة كهربائية، وإكسسوارات، ومنتجات لتجهيز المكاتب والمنازل، ومنتجات للأطفال… الخ.

مثال: متجر أمازون الدولي، متجر جوميا المنتشر في الدول العربية.

2- المتاجر الإلكترونية المتخصصة في نوع واحد من المنتجات

في هذا النوع تجد المتجر الإلكتروني متخصصا في بيع منتج واحد أو نوع واحد من المنتجات… مثل المتاجر المتخصصة في بيع ملابس حديثي الولادة، أو المتاجر المتخصصة في بيع الهواتف الذكية فقط… الخ.

ملاحظة: بين هذين المستويين هناك الكثير من المستويات الأخرى، فعلى سبيل المثال هناك متاجر إلكترونية متخصصة في قطاع معين من المنتجات، وهناك متاجر إلكترونية متخصصة في قطاعين من المنتجات، منها رابط… الخ.

اقرأ أيضا: أفكار غير مألوفة للمتجر الإلكتروني لبداية قوية وناجحة

2. تحقق من القدرة على بيع هذا المنتج

تأكد من أنه يمكنك بيع المنتج في متجرك عبر الإنترنت

بعد أن حددت فكرة المنتج … لنفترض هنا أنك قررت إنشاء متجر على الإنترنت لبيع الملابس.

الآن عليك أن تضع هذه الفكرة على المحك والفحص للتحقق من جدواها أولا، وثانيا لتقديمها للسوق بطريقة مميزة وأكثر تنافسية.

فيما يلي بعض النقاط التي ستساعدك على التحقق من القدرة على بيع منتجك:

1- استخدام أدوات البحث عن الكلمات الرئيسية مثل مخطط الكلمات الرئيسية من Google لمعرفة معدل البحث عن المنتجات ثم التنبؤ بحجم الطلب.

ما عليك سوى إدخال اسم المنتج الذي تريد بيعه في متجرك وستجد أن الأداة تعرض لك معدل البحث الشهري لهذا المنتج ، وبعد ذلك يمكنك فهم معدل الطلب على هذا المنتج.

ولكن هنا يجب ملاحظة نقطة مهمة للغاية: أن معدل الطلب المرتفع يعني أيضا مستوى عاليا من المنافسة (أي أن هناك بالفعل متاجر عبر الإنترنت تبيع نفس المنتج لأن لديها طلبا كبيرا).

2- إجراء المزيد من الدراسات للمنافسين وجمع أكبر قدر ممكن من المعلومات عنهم.

في هذه الخطوة ، يجب عليك أيضا إجراء بحث عبر الإنترنت عن المتاجر المنافسة ، والتي تستهدف نفس السوق الذي تنوي استهدافه.

عليك فحص نقاط القوة والضعف في المتاجر المنافسة، وبالطبع يفضل إجراء عملية شراء من خلالها، من أجل التحقق من كل شيء بناء على تجربة حقيقية.

سيعطيك هذا فكرة عن مستوى قدرتك التنافسية ، وبالتالي القدرة على بيع المنتج ، ويمنحك أيضا القدرة على تقديم متجرك بطريقة مميزة وفريدة وأكثر تنافسية.

3- تلعب خطتك التسويقية دورا مهما هنا

يعد التسويق لمتجرك من العوامل المهمة جدا، والتي تساهم بقوة في القدرة على بيع المنتج، فعلى سبيل المثال إذا كان لديك خطة تسويقية قوية وخصصت ميزانية جيدة للتسويق فستتمكن من التنافس حتى مع المتاجر الكبيرة.

في وقت لاحق من هذه المقالة ، سنخص جزءا خاصا للحديث عن تسويق متجرك عبر الإنترنت … والآن استمر في القراءة للنقطة التالية.

3. تحديد مصدر الحصول على المنتج الذي قمت به سوف تبيع

اختيار مصدر الحصول على المنتجات

لنفترض في الخطوة السابقة ، أنك قررت أن ملابس الأطفال هي المنتجات التي ستبيعها في متجرك عبر الإنترنت.

في هذه الخطوة ، عليك تحديد المصدر الذي ستحصل منه على ملابس هؤلاء الأطفال.

في هذه الخطوة ، هناك ثلاثة خيارات يمكنك الاختيار من بينها:

1- إنتاج المنتج في المصنع الخاص بك.

هذا هو الخيار الأصعب والأكثر خطورة ، فضلا عن أنه يستغرق المزيد من الوقت والجهد ، لذلك هذا الخيار هو الأقل احتمالا للأغلبية.

ولكن بالطبع ليس عليك صنع سيارة أو هاتف ذكي لامتلاك منتجك الخاص، ولكن يمكنك صنع منتجاتك الخاصة في أبسط الأشياء، فعلى سبيل المثال هناك الكثير من المتاجر الإلكترونية التي تعتمد على الحرف اليدوية وتحقق أرباحا ممتازة منها.

2- استخدام انخفاض الشحن

انخفاض الشحن: هو نوع من الأعمال، تقوم فيه بصفتك صاحب متجر إلكتروني بتسويق المنتجات ووضعها في متجرك الخاص، وتحديد سعرها، وبيعها للمستهلك تحت اسم متجرك، ولكن المنتجات تكون لطرف ثالث (متجر كبير أو تاجر جملة).

بمجرد أن يشتري المشتري المنتج ، يتم طلبه من المتجر الأساسي وتسليمه إلى المشتري.

هنا تتم عملية التخزين والتسليم بالكامل من خلال المتجر الرئيسي ، ومتجرك عبر الإنترنت هو مجرد وسيط … دروبشيبينغ هو الخيار الأسهل والأقل خطورة على الإطلاق.

ملاحظة: الربح في هذه الحالة هو الفرق بين السعر الذي تقدمه في متجرك والسعر الحقيقي للمنتج في المتجر الأساسي.

لفهم فكرة دروبشيبينغ بالتفصيل ، اقرأ المقالة في الرابط أدناه:

شرح انخفاض الشحن وكيفية البدء في ذلك

3- الشراء من تجار الجملة أو المصانع

هذا هو الخيار النموذجي أو التقليدي، وهو الخيار الأكثر شعبية في عالم المتاجر عبر الإنترنت، وفيه تتصرف كصاحب متجر لشركة TheEtronic يشتري المنتج من تجار الجملة أو المصانع مباشرة، ويخزنه في متاجرك الخاصة للتحضير لأوامر الشراء من خلال متجرك الإلكتروني.

بالطبع ، في هذه الحالة ، على افتراض نمو حجم مبيعاتك ، يمكنك طلب تصميمات خاصة من المتاجر ، أو طلب تعديلات على التصميمات الحالية.

4. حدد طريقة الدفع في متجرك عبر الإنترنت (بوابة الدفع)

إعداد نظام الدفع في متجرك عبر الإنترنت

هذه خطوة مهمة وحيوية للغاية لمتجرك عبر الإنترنت ، وهي مرتبطة بالطريقة التي ستختارها لإنشاء متجرك (سيتم تناول طرق إنشاء متجر عبر الإنترنت قريبا).

أولا ، دعنا نوضح ما يعنيه مصطلح بوابة الدفع.

بوابات الدفع هي شركات متخصصة في تقديم خدمات الدفع عبر الإنترنت ، وتدير هذه الخدمات الدفع في متجرك عبر الإنترنت بالكامل مقابل عمولة.

من خلال إنشاء حساب معهم وربطه بمتجرك ، تتلقى هذه الشركات الأموال من المشترين ، وتحولها إلى حساب بوابة الدفع الخاص بك ، والتي يمكنك من خلالها استلام أموالك على حسابك المصرفي.

نوصي هنا بإنشاء حساب مصرفي تجاري وربطه ببوابة الدفع ، لذا استشر محاميا تجاريا لمعرفة إجراءات فتح حساب تجاري لمتجرك عبر الإنترنت.

هناك الكثير والكثير من بوابات الدفع وهذه هي الأهم والأكثر ملاءمة مع المتاجر العربية عبر الإنترنت:

PayPal
وغني عن القول أنه واحد من أقدم حلول الدفع وأكثرها شعبية على الإنترنت، فهو في الأساس بنك إلكتروني للجميع، ولكنه يوفر بوابة دفع لكل صاحب متجر إلكتروني من خلال إنشاء حساب تجاري.

خدمات الدفع من أمازون
بوابة دفع أمازون، مخصصة للدول العربية والشرق أوسطية (المعروفة سابقا باسم بيفورت).

إنه لأمر رائع أن يكون لدينا شركات مثل هذه بالنسبة لنا كعرب ، فهي حل رائع لكل صاحب متجر إلكتروني عربي.

لمزيد من الخيارات ومعايير الاختيار، يرجى الرجوع إلى مقالتنا بعنوان: أفضل بوابات الدفع الإلكتروني (مناسبة للعرب).”

5. تحديد طريقة تسليم المنتج للمشتري

تحديد وسائل تسليم المنتجات

مثل معظم الخطوات هنا أيضا ، هناك الكثير من الخيارات المتاحة ، والتي قد تكون مرتبطة بالخيارات السابقة أيضا.

على سبيل المثال ، إذا قمت بإنشاء متجر عبر الإنترنت ، فلن يحتاج دروبشيبينغ إلى طريقة للشحن في المقام الأول ، لأن مهمة الشحن موجودة في المتجر الرئيسي كما ناقشنا أعلاه.

وعلى أي حال، فإن الخيار الشائع والمتبع لمعظم المتاجر الإلكترونية في خطوة الشحن هو الاستعانة بإحدى شركات الشحن المتخصصة، والتعاقد معها لتوصيل منتجات المتجر الإلكتروني للمشترين.

بالطبع هناك الكثير من هذه الشركات وهذه هي الأكثر وضوحا التي تقدم خدماتها في منطقتنا العربية:

ملاحظة: عند اختيار شركة الشحن ، اسأل عن ميزة الدفع عند التسليم التي توفرها بعض شركات الشحن ، وهي ميزة رائعة تقوم من خلالها شركة الشحن بتحصيل قيمة المنتج من المشتري نيابة عنك.

ومن الجدير بالذكر أن الكثير من العرب ما زالوا يفتقرون إلى ثقافة الشراء والدفع عبر الإنترنت، لذا فإن حل الدفع عند الاستلام هو حل رائع وسيساعدك كثيرا على تحقيق مبيعات أفضل.

6. اختر إحدى الطرق لجعل متجرك عبر الإنترنت يعمل

اختر نظاما أساسيا لبناء متجرك عبر الإنترنت

في هذه الخطوة ، عليك أن تقرر كيف تريد إنشاء متجرك عبر الإنترنت … نعم هناك الكثير من الطرق لإنشاء متجر على الإنترنت ، والتي عليك اختيار واحد منها والبدء في تطبيقها.

نظرا لأهمية هذه الخطوة وتفاصيلها الكثيرة، سأتناولها في الجزء التالي من مقالتي.

ولكن اسمحوا لي أولا أن أريكم بعض النقاط التي ستساعدك على اختيار الطريقة الأنسب:

  • ليست كل الطرق تناسب الجميع ، لذا قم بالاختيار بناء على وضعك الخاص.
  • الاستثمار المالي أمر لا بد منه في التجارة الإلكترونية ، لذلك ضع في اعتبارك أنه لا توجد خيارات مجانية.
  • عالم الإنترنت هو عالم مرن للغاية ، لذلك يمكنك دائما التبديل من طريقة إلى أخرى في أي وقت.
  • هناك بعض الطرق التي تمنحك فترة تجريبية مجانية (منصات التجارة الإلكترونية) ، لذلك ليس لديهم أي خطر تقريبا.
  • سأرتب الأساليب وفقا للأفضل من وجهة نظري الشخصية.

ما هي طرق إنشاء متجر على الإنترنت؟

هناك ثلاث طرق لإنشاء متجر على الإنترنت ويتم شرح ذلك لك بما في ذلك:

1. إنشاء متجر إلكتروني من خلال إحدى منصات التجارة الإلكترونية

من وجهة نظري ، هذا هو الخيار الأفضل والأسهل والأكثر احترافية ، لأنه الخيار الذي يحتوي على معظم الميزات بسعر عادل.

وبالنسبة لأولئك الذين لا يعرفون ما هي منصات التجارة الإلكترونية: فهي شركات تقدم خدمات متكاملة لإنشاء متجر إلكتروني وجعل جميع إعداداته جاهزة للبيع.

تقدم منصات التجارة الإلكترونية الكثير من الميزات والميزات، بما في ذلك:

  • مع ذلك يمكنك شراء اسم النطاق مباشرة وربطه بالنظام الأساسي في بضع دقائق فقط.
  • يمنحك لوحة تحكم سهلة لإنشاء متجرك ، والتي يمكن حتى لغير المتخصصين التعامل معها بسهولة.
  • زود متجرك عبر الإنترنت بقوالب جاهزة.
  • تسمح لك لوحة المعلومات بتعديل تصميم متجرك ، بحيث يكون متجرك فريدا من نوعه في الشكل والألوان.
  • يوفر لك خدمة دعم.
  • وضوحا مثل YIt تمكنك من ضبط طريقة الدفع بكل سهولة، وأيضا من خلالها يمكنك التعاقد مع شركات الشحن مباشرة.

هذا الخيار لإنشاء متجر احترافي عبر الإنترنت هو الأسهل على الإطلاق ، ولا يتطلب أي مهارات متخصصة.

هناك الكثير من منصات إنشاء المتاجر عبر الإنترنت وهذه هي أشهرها:

الشيء الرائع هو أن ExpandKart هي منصة عربية ، ولديها حقا ميزات رائعة ، وفي بعض الجوانب تتفوق عليها. Shopify منصة عالمية.

لذلك أوصي ExpandKart لأي شخص يريد إنشاء متجر احترافي عبر الإنترنت ، وهذه بعض من أكثر ميزاته الفريدة:

  • يوفر إمكانية إنشاء متجر متعدد التجار.
  • يمكنك توفير تطبيق لمتجرك عبر الإنترنت مجانا تماما.
  • لا تأخذ عمولات على مبيعاتك (فقط ستدفع التكلفة السنوية للمنصة).
  • لديهم خدمة رائعة تسمى “إطلاق متجري” والتي من خلالها هم أنفسهم سوف ضبط متجرك بالكامل (الخدمة المدفوعة).

الشيء العظيم هو أيضا أن هناك خطة مجانية تماما توفرها منصة ExpandKart لعملائها بميزات رائعة. ليس ذلك فحسب، بل هناك أيضا هدية حصرية فقط لزوار الفائزين، وهي خصم خاص وحصري من منصة اكسباند كارت، فعند الاشتراك في إحدى الباقات المدفوعة من خلال الفائزين، ستحصل على خصم خاص بنسبة 15٪.

للتأكد من حصولك على الخصم الحصري، اتبع الخطوات التالية عند التسجيل:

1- انتقل إلى الرابط أدناه (هذا هو رابط الخصم الحصري).

رابط خصم حصري للزوار الراغبينers من منصة اكسباند كارت

2- اختر الباقة المناسبة لك ثم اضغط على زر اطلب الآن في الباقة التي تريدها.

3- اكتب اسم النطاق الذي تريده لمتجرك الإلكتروني ثم انقر فوق الزر “تحديد” ، (إذا كان اسم النطاق متاحا ، فانقر فوق الزر “متابعة”.

4- في صفحة ملخص الطلب ، انقر فوق الزر “متابعة”.

5- سيتم نقلك إلى صفحة مراجعة الطلب، وستجد أن كود الخصم للفائزين قد تم تفعيله كما هو موضح في الصورة أدناه:

خصم خاص للفائزين في اكسباند كارت

6- اضغط على زر الدفع، وأكمل عملية الدفع.

7- ابدأ في إطلاق متجرك الاحترافي عبر الإنترنت وابدأ البيع عبر الإنترنت.

ملاحظة: في حال كنت ترغب في تجربة منصة ExpandCart مجانا تماما ، يمكنك القيام بذلك من خلال الرابط أدناه:

إنشاء متجر مجاني على اكسباند كارت

2. إنشاء متجر على الإنترنت عبر WordPress

لإنشاء متجر على الإنترنت عبر WordPress ، اتبع الخطوات التالية:

1. احجز استضافة ويب جيدة تدعم WordPress

هناك الكثير من مضيفي الويب الجيدين الذين يدعمون WordPress ، والذي يمكنك من خلاله إنشاء متجر WordPress عبر الإنترنت بسهولة وبساطة ، كما أنه يسمح بإمكانية الإعداد المسبق ل WordPress مع إضافة WooCommerce.

إذا كنت تريد منا ترشيح أحد هؤلاء المضيفين على وجه الخصوص ، فإننا نوصي بشدة استضافة بلوهوست، للأسباب التالية:

  • لديهم خطط خاصة لاستضافة المتاجر عبر الإنترنت على أساس WordPress و Commerce ، وهي مجهزة تجهيزا كاملا لبدء بناء المتجر بسهولة وبساطة.
  • يوصي WordPress على موقعه الرسمي باستخدام Bluehost.
  • أسعارها ممتازة مقارنة بأهم منافسيها.
  • لديها خدمة دعم جيدة.
  • يمكنك تطويرها بسهولة عندما يكون متجرك مشهورا ويحصل على الكثير من الزوار.
  • سيعطيك اسم نطاق مجاني عند الاشتراك في إحدى خططه.

إليك هذا اللقاء. رابط الاشتراك في Bluehost مخصص للمتاجر عبر الإنترنت

إذا كنت لا تزال بحاجة إلى مساعدة ، فإليك مقالة حول أهم مضيفي المتاجر عبر الإنترنت الذين يدعمون WordPress: أفضل استضافة متجر على الإنترنت (قائمة مختارة بعناية)

2. اشتر اسم نطاق لمتجرك عبر الإنترنت.

معظم المضيفين المذكورين في المقالة أعلاه سيعطونك اسم نطاق مجاني عند شرائهم ، ولكن على أي حال يمكنك بسهولة شراء اسم نطاق من أحد المواقع المتخصصة ، بما في ذلك أحد المواقع الاسم الرخيص شهير.

3. اختر سمة WordPress مخصصة للمتاجر عبر الإنترنت

هناك قوالب مخصصة للتجارة الإلكترونية في WordPress ، يجب عليك اختيار أحدها ليكون واجهة لمتجرك.

ملاحظة: قالب WordPress هو كل ما يتعلق بمظهر وأسلوب أي موقع ويب ، وقالب التجارة الإلكترونية هو قالب مخصص لعرض المنتجات وبيعها عبر الإنترنت.

إليك رابط إلى أحد أفضل المواقع حيث يمكنك شراء سمة WordPress احترافية لمتجرك.

ووردبريس موضوعات التجارة الإلكترونية

4. ضبط امتداد كتب مريم الدخيل لاكاديمية الثراء وورد

ومن الجدير بالذكر أن إضافة ووكومريس يمثل حلا متكاملا لبناء متجر إلكتروني ، يمكنك من خلاله الحصول على كل ما تحتاجه لبناء متجرك ، مثل ضبط طريقة الدفع (الربط مع بوابة الدفع) ، وإضافة المنتجات … الخ.

تجدر الإشارة هنا إلى أن استضافة Bluehost تقدم حزمة خاصة لإنشاء متاجر عبر الإنترنت ، ستجد كل شيء (WordPress + Woocommerece) يتم إعداده تلقائيا عند الاشتراك فيه.

للاشتراك في الباقة انتقل إلى الرابط التالي: استضافة بلوهوست

اشترك في هذه الحزمة ، واختر سمة WordPress مخصصة للمتاجر عبر الإنترنت ، وابدأ في ضبط الإعدادات الخاصة لمتجرك عبر الإنترنت.

إليك مقطع فيديو يشرح كيفية إنشاء متجر WordPress بالتفصيل:

هذه الطريقة هي الأرخص على الإطلاق من بين طرق إنشاء متجر على الإنترنت ، وهي مناسبة للمتاجر الصغيرة عبر الإنترنت ، وتحتاج إلى بعض المهارات في التعامل مع WordPress و Woocommerece.

لا توجد خدمة دعم ، وعليك أن تفعل كل شيء بنفسك.

3. إنشاء متجر على الانترنت من قبل مبرمج متخصص أو شركة برمجة

هذه الطريقة هي الأصعب والأغلى ، حيث يكتب المبرمج رمز المتجر عبر الإنترنت من الألف إلى الياء ، لذلك في كل مرة تريد فيها إجراء تعديل في أي شيء عليك العودة إلى البرنامجr.

تحتاج هذه الطريقة إلى مبرمج محترف متخصص في برمجة المتاجر عبر الإنترنت.

وهي مناسبة للمتاجر الكبيرة، حيث يمكن عمل تصميم فريد وخصائص وميزات استثنائية للمتجر الإلكتروني، ولكنها ليست مناسبة للمتاجر الناشئة نظرا لارتفاع تكلفتها، وصعوبة الحصول على مبرمج محترف.

بهذه الطريقة لإنشاء متجر على الإنترنت ، تحتاج إلى استضافة مواقع ويب جيدة واسم نطاق ، بالإضافة إلى المبرمج.

اقرأ أيضا: كيفية كتابة وصف منتج متجرك عبر الإنترنت كمحترف

نصائح ونقاط مهمة لنجاح متجرك عبر الإنترنت

نصائح مهمة حول إنشاء متجر ناجح عبر الإنترنت

1- السوق العربي يمثل تربة خصبة لنجاح متجرك الإلكتروني

على الرغم من أن الخيارات محدودة نسبيا بالنسبة لصاحب المتجر الإلكتروني العربي، إلا أن هناك الكثير من الميزات الرائعة التي تمثل فرصة للنجاح.

ويشمل ذلك النمو المستمر في اتجاه الشراء عبر الإنترنت في المنطقة العربية، وضعف المنافسة.

في الواقع ، في الأيام التي نعيشها الآن من تفشي وانتشار فيروس كورونا … يفضل الجميع التسوق دون اتصال مباشر مع البائع ، وبالتالي يشهد السوق العربي الآن نموا هائلا لم يحدث من قبل.

لذا فإن البدء الآن هو خيار ممتاز بالنسبة لك … أشجعك بشدة على بدء متجرك الإلكتروني في أقرب وقت ممكن ، وحجز مكان لك في هذا العالم المليء بالفرص والنمو والتطور.

مع المنصات العربية المتخصصة مثل ExpandCart ، أصبح إنشاء متجر على الإنترنت في متناول الجميع!

2. المرونة والتفكير خارج الصندوق عنصران مهمان جدا

عليك أن تكون مرنا في اختياراتك ولا تتبع طريقة التفكير النمطية، بل فكر خارج الصندوق في كل شيء، فعلى سبيل المثال عند نقطة التخصص هناك الكثير من القطاعات التي لا تزال بحاجة إلى متاجر متخصصة… عليك اكتشاف هذه القطاعات في بلدك ودراسة إمكانية التخصص فيها.

ليس عليك أيضا التفكير دائما في متجر عبر الإنترنت ، كمتجر يبيع سلعا ملموسة ، ولكن يمكنك أيضا إنشاء متجر عبر الإنترنت لبيع المنتجات الرقمية مثل الكتب أو البرامج.

3- الجانب القانوني مهم جدا وعليك العمل على تحقيقه

قبل إنشاء متجرك الإلكتروني ، يجب عليك الرجوع إلى محام متخصص واستشارته في الإجراءات القانونية لإنشاء شركة لمتجر إلكتروني.

يجب عليك أيضا استشارة محام متخصص في قانونية بيع المنتجات التي ستبيعها في متجرك ، وكذلك تجنب استخدام حقوق الملكية للآخرين.

اقرأ أيضا:

فيما يلي بعض أهم الميزات التي يمكنك الحصول عليها عند تلبية الجانب القانوني الرسمي لمتجرك:

  • إمكانية التعاقد مع أي شركة شحن أو بوابة دفع قانونية رسميا (بعض شركات الشحن والدفع تتعامل فقط مع المتاجر المرخصة قانونا).
  • إمكانية عمل حساب مصرفي تجاري ودفع واستلام الأموال من خلاله مع أي كيان تجاري آخر.
  • اعمل بشكل قانوني لحماية متجرك وحماية عملائك أيضا.
  • تجنب أي مساءلة قانونية قد تتعرض لها في المستقبل.

4- التخزين (كم عدد المنتجات التي أحتاجها للبدء)

واحدة من النقاط المهمة للغاية فيما يتعلق بإنشاء متجر على الإنترنت هي إدارة المخزون … ما الذي أحتاجه من كل منتج للبدء؟ وكيف يمكنني إدارة المخزون في بداية عملي حتى لا يتراكم المخزون وفي الوقت نفسه أجد دائما منتجات جاهزة للشحن عند الطلب؟

عليك أولا أن تفهم أن هذه النقطة ليس لديها سيناريو مثالي تماما ، والخطر موجود دائما ولا يمكن تجنبه تماما.

ولكن هناك مجموعة من المعايير التي يمكن الاعتماد عليها لإدارة المخزون بأفضل طريقة ممكنة، ومنها:

  • أولا عليك توفير مصادر المنتجات التي يمكنك الوصول إليها بسرعة … مثل تجار الجملة في مكان قريب.
  • يجب أن تتفق مع التجار على إرجاع المنتجات التي لا يتم بيعها.
  • احتفظ في البداية بثلاثة منتجات على الأقل من كل نوع جاهزة للشحن.
  • اجعل البيانات دائما دليلك لإدارة المخزون ، على سبيل المثال خلال الشهر الماضي عدد المنتجات التي تم بيعها وإضافة 20٪ تحسبا لزيادة الطلب.
  • عليك أن تفهم أنه كلما ارتفع سعر المنتج ، قل ما عليك الاحتفاظ به في مخزونك.
  • العمر الافتراضي للمنتج و susacity للتلف أو الكسر هي ele مهمة جدا eleفي تحديد المخزون.

اقرأ أيضا: تكلفة إنشاء متجر على الإنترنت (مقارنة بين كتب مريم الدخيل لاكاديمية الثراء ، Shopify والتجارة الكبيرة)

5- التسعير (كيف يمكنني تحديد أسعار منتجاتي؟)

يعد نظام التسعير الخاص بك أحد العوامل المهمة جدا لنجاح متجرك عبر الإنترنت ، لذلك تحتاج إلى القيام بذلك على أساس صحيح وليس بشكل عشوائي أو مدفوع بتعظيم مستوى الربح.

فيما يلي بعض النقاط المهمة التي ستفيدك في وضع استراتيجية تسعير شاملة:

  • اتبع نظام عرض الأسعار الذي يعتمد على النسب المئوية ، أي إضافة نسبة مئوية من التسعير إلى تكلفة المنتج الأصلي ، وليس مبلغا معينا من المال.
  • كلما ارتفع سعر المنتج ، انخفض معدل الربح ، لأنه كلما ارتفع سعر المنتج سيجعل النسبة المئوية تعني زيادة كبيرة على المستهلك.
  • راقب دائما أسعار المنافسين وحاول قدر الإمكان عدم تجاوزها.
  • حدد حدا أدنى للمشتريات عند توفير الشحن المجاني ، وذلك لتجنب الخسارة في بيع المنتجات الرخيصة التي قد يكون سعرها قريبا من سعر شحنتها.
  • عند تقديم عروض أو خصومات خاصة ، اتبع الخصم الذي يعتمد على النسبة المئوية أيضا ، على سبيل المثال ، إذا كان لديك منتج تكسب منه 25٪ ، فيمكنك بسهولة تطبيق خصم 15٪ لتحقيق ربح بنسبة 10٪.

6- التسويق الإلكتروني عنصر أساسي لنجاح التجارة الإلكترونية

يعد التسويق لمتجرك الإلكتروني عنصرا مهما جدا لتحقيق النجاح، عليك وضع خطة تسويقية قوية، والعمل على بناء علامة تجارية لتحقيق مستوى جيد من المبيعات.

بالطبع لأننا نتحدث عن التجارة الإلكترونية، فإن التسويق يجب أن يكون بالتأكيد تسويقا إلكترونيا، ومن حسن حظك أنك هنا في الفائزين المتخصصين في التسويق الإلكتروني، الذي يحتوي على قسم كامل به العديد والعديد من الموضوعات حول التسويق.

فيما يلي بعض أهم الموضوعات في Winners التي ستساعدك على تسويق متجرك عبر الإنترنت:

استنتاج

آمل أن أكون قد طورت من خلال هذه المقالة دليلا واضحا لإنشاء متجر احترافي عبر الإنترنت ، وسيكون هذا الدليل سببا لإفادة العديد من الشباب الطموحين الذين يتطلعون إلى المستقبل.

من خلال هذا المقال، أدعو كل شاب وفتاة لديهم فكرة عن متجر إلكتروني، إلى البدء في تنفيذه في أقرب وقت ممكن والسعي لتحويل الحلم إلى حقيقة.

وأخيرا، أود أن أذكركم بأن الشروع في تنفيذ الأفكار هو الخطوة الأهم على الإطلاق، نعم ستواجهون عقبات ولكن يمكن التغلب على كل عقبة طالما أنك تتخذ الخطوة الأولى.

إذا كنت مهتما حقا بفكرة البيع عبر الإنترنت ، وتريد طريقة سهلة ومجانية لاختبار أفكارك ، فيجب عليك تجربة Facebook Marketplace.

زر الذهاب إلى الأعلى