أنواع

دليلك إلى تصميم موقع شخصي مميز

إرشادات تصميم الموقع المخصصة

حاليا، ومع تطور نظريات وأساليب التسويق، وخاصة التسويق الرقمي، أصبحت المواقع الشخصية من أهم الوسائل من بين هذه الوسائل لجذب العملاء المحتملين وتشكيل قاعدة عريضة تساعدك على زيادة انتشار عملك، لأن المواقع الشخصية تعد من أفضل وأقوى الوسائل المستخدمة في الإعلان والتسويق الذاتي، وهي أقل الوسائل تكلفة وكفاءة وفعالية من الطرق الأخرى مثل الإعلان عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

الغالبية العظمى من الأشخاص الذين يبحثون عن خدمات ومنتجات مختلفة يفعلون ذلك من خلال الموقع. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك إنشاء موقع شخصي في وقت بسيط باستخدام أبسط الوسائل، ومعظم هذه الوسائل مجانية ولا تتطلب معرفة برمجية أو تقنية معقدة، مثل خدمات موقع جوجل، وخدمات ووردبريس، وغيرها.

دليل:

لماذا من المهم أن يكون لديك موقع شخصي؟

موقع الويب الشخصي الخاص بك هو معرض أعمال وسيرة ذاتية لعملك تتضمن مهاراتك وخبراتك ومجالات عملك ومشاريعك السابقة حيث يمكنك وضع تفاصيل عملك السابق والعروض التي تقدمها، وتزويد عملائك بفرصة التعليق والتعليق، يمكن أن يتضمن موقع الويب الخاص بك معلومات الاتصال الخاصة بك وطرق الدفع، بالإضافة إلى نصائح أخرى يمكن أن تساعدك على توسيع نطاق عملك، إليك هذه النصائح لمساعدتك في تصميم وإدارة موقعك الشخصي بشكل احترافي:

1. الإعلان عن التسويق الذاتي

في عصر التكنولوجيا، فإن أسهل وأسرع طريقة لبدء عمل تجاري هي البحث عبر الإنترنت، والجميع يبحث عن شخص يقوم بأعمال تجارية من خلال جوجل، كما تظهر الإحصائيات، لذلك ظهر ما يسمى بالتسويق عبر محركات البحث، لذلك يمنحك موقع شخصي احترافي فرصة كبيرة للمنافسة في سوق اليوم، الذي يعتمد كليا على الإنترنت والتسويق الرقمي.

2. إظهار المهارات والخبرات

إذا كنت لا تتحدث عن مهاراتك وأعمالك فلن يتحدث عنها أحد، إذا لم توثق نجاحك فلن يعرف أحد ذلك، إليك الأهمية الحقيقية لموقعك الشخصي، هنا، يمنحك الموقع الشخصي فرصة لعرض وتوثيق تاريخ عملك وإظهار آراء العملاء السابقين ومراجعة مشاريعهم، مما يمنح عملائك المحتملين مزيدا من الثقة ويزيد من رغبتهم في التعامل معك، وهو ما يعرف في علم التسويق بالعلامة التجارية الذاتية، يعتقد الخبراء أن هذه واحدة من أهم المهارات التي يمكن أن يؤكد عليها موقع الويب الشخصي الخاص بك.

3. الحصول على المزيد من الأعمال

موقع الويب الشخصي الخاص بك هو سيرة ذاتية تحتوي على معلوماتك الشخصية ومهاراتك وخبراتك ونطاقك المهني حتى تتمكن من تزويد العملاء المحتملين بجميع المعلومات اللازمة عنك ، ويمكنك استخدام استراتيجيات تحسين محركات البحث للحفاظ على موقع الويب الشخصي الخاص بك في طليعة نتائج البحث ، وبالتالي زيادة فرصك في الحصول على المزيد من الأعمال وجذب العملاء الذين يبحثون عنك.

لماذا يجب أن يكون لدى المستقلين موقع ويب شخصي خاص بهم؟

جميع النصائح المذكورة أعلاه مفيدة لأي شخص في أي مجال، ولكن بالنسبة للعاملين لحسابهم الخاص، فإن امتلاك موقع شخصي أمر لا بد منه في مجالهم، فهم يعتمدون بشكل أساسي على جذب رواد الأعمال وإقناعهم بتقديم عرض، ولديهم المهارات والخبرات اللازمة لإنجاز المهمة على أكمل وجه وبأسعار معقولة، ولا يمكنهم القيام بعمل أفضل من موقع شخصي.

يمكن أن يكون موقع الويب الشخصي الخاص بك مكتبة عملك على غرار منصة المستقلين، يمكنك أيضا التواصل مع العملاء السابقين للتعليق على عملك وإعطاء العملاء الحاليين والمحتملين الفرصة للتعليق على عملك والتعليق عليه، والذي يمكنك استخدامه بعد ذلك في تطوير الأعمال، كما يمكنك تقديم عروض وخصومات للعملاء المتميزين على موقع الويب الخاص بك لتشجيعهم على التعاون بشكل أكبر في المستقبل، ووضع معلوماتك الشخصية في الأماكن التي تسهل على العملاء التواصل معك.

كيف يمكنك تصميم موقع شخصي؟

يمكنك تصميم موقعك الشخصي بعدد من الطرق والأساليب وفقا لطبيعة مجال عملك والشرائح المستهدفة، بعضها مجاني تماما ولا يتطلب منك امتلاك أي معرفة تقنية أو برمجية، وبعضها يكلف بعض المال ويستخدم خدمات الخبراء، ومن أشهرها ما يلي:

أولا: خدمات المواقع الجاهزة

أول وأسهل استخدام هو خدمة موقع جوجل الإلكتروني، والتي تتيح لك استخدام مجموعة واسعة من القوالب والصفحات الجاهزة التي يمكنك الاختيار من بينها وتصميمها وتنسيقها معا لتتناسب مع طبيعة الموقع الإلكتروني الذي تريده، وفي معظم الحالات تكون هذه القوالب كافية لتلبية احتياجات الغالبية العظمى من المستخدمين، كما أنها مجانية تماما.

إذا كان موقعك الشخصي عبارة عن مدونة شخصية، فيمكنك استخدام خدمة مدونة Google التي توفر لك بيئة عمل متكاملة مخصصة لنشر وإدارة مقالاتك ومدوناتك بسهولة، وهي أيضا مجانية تماما.

أما الخدمة الثانية فهي أداة ووردبريس المعروفة، وهي مخصصة لتصميم المواقع الإلكترونية ومنصات إدارة المحتوى دون أي برمجة على الإطلاق، وتعمل بطريقة مشابهة لخدمة مواقع جوجل، والتي تتضمن أيضا تصميمات وقوالب جاهزة، ولكنها تتضمن خيارات أكبر، فضلا عن تحكم وإدارة أكبر لهذه المواقع.

قد يكون استخدام WordPress صعبا بعض الشيء للمبتدئين وقد تحتاج إلى بعض الوقت لتعلم كيفية استخدامه ، ولكن بمجرد أن تتعلم كيفية استخدامه ، ستحصل على مبرمج يمتلك موقع الويب الخاص بك ، وباستخدام هذه الأدوات ، يمكنك تصميم مجموعة متنوعة من مواقع الويب ، من المدونات والمواقع الشخصية إلى المتاجر المتكاملة عبر الإنترنت.

ثانيا: الاستعانة بالخبراء

الخيار الثالث هو الحصول على خدمات المبرمجين المستقلين من خلال منصة مستقلة، مثل موقع خمسات الشهير، حيث يمكن للمطورين المستقلين مساعدتك في تصميم وإدارة موقعك الإلكتروني تماما وفقا للمعايير التي تحتاجها، مما يوفر لك الكثير من الوقت في خدمات الاستضافة والبحث عن اسم النطاق المناسب وغيرها من الأمور الفنية لموقعك الإلكتروني. ما هو أكثر من ذلك ، إذا لم تكن جيدا في استخدامه ، فيمكنك استئجار محترف WordPress.

ما هي الصعوبات التي تواجه المواقع الشخصية؟

في عملية إنشاء وإدارة موقعك الشخصي، قد تواجه عدة عقبات في عدة مجالات قد تقلل من كفاءة وفعالية موقعك الإلكتروني وقدرته على تسويق خدماتك وإبراز مهاراتك، ويجب الاهتمام بهذه العقبات وحلها في أسرع وقت ممكن حتى يتمكن موقعك الإلكتروني من تحقيق النتائج المرجوة، ومن أبرزها:

أولا: أخطاء التصميم

ووفقا للخبراء، فإن أول ما له تأثير إيجابي أو سلبي على العملاء هو تصميم الموقع، واختيار الألوان، وتنسيق المحتوى، حيث تظهر الأبحاث أن العديد من مستخدمي الإنترنت يتصفحون الموقع لمدة لا تزيد عن بضع ثوان بسبب التصميم غير السليم، والاختيار الخاطئ للألوان، وسوء تنسيق النص أو عشوائيته. لذلك ، في بداية العمل ، يجب توخي الحذر لاختيار الخدمة التي يتم تزويدك بها بتصميم بسيط ومناسب.

يمكنك أيضا استخدام نصيحة الخبراء في مجال تطوير واجهة المستخدم وتجربة المستخدم ، حيث يمكن عرض الفوائد الحقيقية لاستخدام المصممين المتخصصين في تصميم وتطوير واجهة المستخدم ، مع مراعاة الجمهور المستهدف ، في تصميماتهم.

ثانيا: الموقع لا يدار بشكل جيد

يجب أن تكون إدارة الموقع سرية ومهنية في تقديم الأعمال والعروض التقديمية ، بالإضافة إلى درجة عالية من الدبلوماسية والحيلة في الاستجابة لمختلف تعليقات العملاء وآرائهم ، وستحدد الطريقة التي تدير بها الموقع ما إذا كانت ستدخل حيز التنفيذ. بالإضافة إلى ذلك ، يجب أن يكون لديك استراتيجية تسويقية منطقية ومناسبة لجذب العملاء المحتملين والاستمرار في زيادة عدد الزيارات.

ثالثا: الحصول على الاستضافة الصحيحة

بمجرد تصميم موقع الويب الخاص بك ، فإن الخطوة الأكثر أهمية هي الاستضافة ، والتي يمكن أن تؤثر على كفاءة وسرعة موقع الويب الخاص بك ، مما يؤثر بالطبع على عدد الزيارات وسعة موقع الويب الخاص بك. لذلك يجب عليك اختيار الاستضافة المناسبة بعد البحث والمراجعة، وهنا من الأفضل اختيار خدمة الاستضافة السحابية التي تقدمها الشركات العالمية مثل أمازون وجوجل، والتي بالإضافة إلى الإجراءات الأمنية العالية، فإنها توفر لك أيضا سرعة عالية في الموقع، وقدرة استيعابية ضخمة.

رابعا: صيانة وإصلاح نقاط الضعف

عندما تستخدم خدمات مواقع الويب الجاهزة مثل WordPress أو توظف مبرمجين محترفين ، فإنك تتوقع دائما الأخطاء التي تحتاج إلى صيانة ، والتي يمكن أن تكون مزعجة وتستغرق وقتا طويلا ، ويمكن أن تسبب لك فقدان الكثير من العناصر بسبب هذا الفشل ، ومن ثم يمكن أن تكون تكاليف الصيانة مرتفعة في بعض الأحيان.

ما هي الأخطاء التي ترتكبها عند العمل على موقع شخصي؟

كما ذكرنا سابقا فإن أشهر الأخطاء التي يرتكبها المستخدمون هي العيوب في التصميم والتنسيق، وهذا الخطأ ينشأ من الاختيار المتسرع للتصاميم دون دراسة تفصيلية لشريحة السوق المستهدفة وطبيعة الخدمات المقدمة على الموقع. يمكنك إجراء استطلاعات الرأي على وسائل التواصل الاجتماعي لمعرفة رأي جمهورك في اختيار التصميم واللون المناسبين.

الخطأ الثاني الأكثر شيوعا، والذي يقلل بشكل كبير من كفاءة موقع الويب، هو عدم وجود استراتيجية واضحة للتسويق الذاتي وتقديم الخدمات، على سبيل المثال، يمكنك التركيز على ميزة تنافسية وتمييزها وتسويقها. على سبيل المثال ، يمكن أن تكون ميزتك التنافسية هي الدقة أو الاحتراف والاحتراف في تقديم الخدمات ، أو الأسعار التنافسية والعديد من المزايا الأخرى.

وأخيرا، سواء كنت تعمل بدوام كامل أو بشكل مستقل، فإن سوق العمل عن بعد وتقديم الخدمات عبر الإنترنت ينمو وينتشر في جميع أنحاء العالم، وتصميم المواقع الشخصية يمنحك الفرصة والوسائل للتنافس والاحتفاظ بموطئ قدم لك في هذا السوق المتنامي والضخم.

نشر في: تم إنشاء موقع الويب ، التصميم منذ 11 شهرا

زر الذهاب إلى الأعلى