تجارة إلكترونية

اتجاهات التسويق الرقمي: 8 طرق حديثة للتفوق على منافسيك

اتجاهات التسويق الرقمي: 8 طرق حديثة للتفوق على منافسيك

سواء كنت تخطط لبدء مشروعك الخاص، أو تبدأ عملك مبكرا وتبحث عن استراتيجية تسويقية فعالة لضمان وجودك في سوق العمل، في هذا المقال، سنقدم لك أبرز اتجاهات التسويق الرقمي الحديثة لضمان نقلك الجودة الفائقة وكسب المزيد من العملاء في المنافسة الشرسة لعصر اليوم.

دليل:

كيف ظهرت استراتيجيات التسويق الحديثة

لقد قطع التسويق الرقمي شوطا طويلا منذ إنشائه في 1990s ، ومع تطور وسائل الاتصال وسهولة الوصول إلى الإنترنت من قبل الأفراد في معظم دول العالم ، أصبحت الحاجة إلى رقمنة مؤسسات الأعمال والاستثمار في أساليب التسويق الحديثة حاجة ملحة.

بدأ عصر العالم الرقمي مع ظهور أول منصة ويب (Web 1.0) التي سمحت للأشخاص من جميع أنحاء العالم بالوصول إلى عالم الإنترنت واستكشاف المحتوى، ولكن في ذلك الوقت لم يتمكنوا من مشاركة أي محتوى، مما أثار بعض الشكوك بين المسوقين حول فعالية الإنترنت وقدرته على الاستثمار في منتجات وخدمات شركات التسويق.

في عام 1993 ، اعتمدت HotWired أول إعلانات قابلة للنقر على الإنترنت ، تليها العديد من الشركات الأخرى ، وبحلول عام 1994 ظهرت العديد من اتجاهات التسويق الرقمي الجديدة ، وهذا العام تم تقديم أول محرك بحث عالمي ، Yahoo.

في عام 1996 ، تبعتها العديد من محركات البحث الأخرى مثل HotBot و LookSmart و Alexa ، مما زاد من عدد الزوار ومتصفحي الإنترنت الذين اعتمدوا على هذه المحركات للبحث عن احتياجاتهم ، وتحويل انتباه الشركة إلى أهمية تصميم مواقع الويب الخاصة بهم وضمان وصولهم إلى نتائج البحث الأولى. ظهرت شركة البحث العملاقة جوجل في عام 1998 لتعلن عن أكبر تحول في اتجاه التسويق الإلكتروني ، حيث وصلت إلى 6.4 مليار متصفح في شهر واحد فقط.

مع ظهور Web 2.0 ، حيث يتمكن المستخدم العادي من مشاركة المحتوى الخاص به ، فإنه يمهد الطريق للمسوقين الرقميين لبدء حملات تسويقية على مواقعهم وقنواتهم الخاصة. بحلول عام 2004 ، في الولايات المتحدة وحدها ، كان التسويق الرقمي وحده يولد حوالي 2.9 مليار دولار.

كما شهدت هذه السنوات ظهور منصات التواصل الاجتماعي وأولها ماي سبيس الذي تم إطلاقه في أغسطس 2003، تلاه فيسبوك في فبراير 2004، ونتيجة لذلك ظهرت أساليب تسويقية جديدة تعتمد على ارتفاع الطلب على هذه المنصات من قبل الأفراد حول العالم واستخدامها في إنشاء صفحات الأعمال وتسويق منتجات الشركات من خلالها.

ثم تسارعت هذه الخطوات لتشهد ظهور العديد من الاتجاهات الحديثة في التسويق الإلكتروني التي تعتمد على التقنيات والبرامج الحديثة مثل الواقع المعزز والافتراضي، ومنصات إدارة المحتوى، وتصميم الصور ثلاثية الأبعاد، وأساليب تصميم الويب، والبحث الصوتي، والمستجيبات الآلية، والذكاء الاصطناعي، وأكثر من ذلك، وهي عملية تطوير لا تزال مستمرة حتى يومنا هذا.

أحدثت أساليب التسويق الحديثة العديد من التغييرات خلال السنوات القليلة الماضية، ومن الضروري لرواد الأعمال الذين يرغبون في التميز في سوق العمل وجذب انتباه العملاء والمستخدمين من خلال قنوات تسويقية فريدة.

تجدر الإشارة إلى أن اتجاهات التسويق الإلكتروني الحديثة التي سندرجها في القائمة القادمة لم يتم نشرها على نطاق واسع في مجتمعنا العربي، لذا فإن تبني أحد هذه الاتجاهات قد يكون فرصتك الذهبية التالية لقيادة سيناريو تسويق القوى العاملة:

1. الذكاء الاصطناعي في التسويق الإلكتروني

حتى العقد الماضي ، كان الذكاء الاصطناعي مجرد خيال علمي ، لكنه أصبح الآن حقيقة واقعة في حياتنا اليومية ، والكثير منا لا يدركون ذلك. حسنا ، أظهرت دراسة حديثة أن 60٪ من متصفحي الإنترنت يتفاعلون مع المستجيبين الآليين على صفحات الويب ، ويطرحون عليهم الأسئلة. ومن المثير للاهتمام أن مؤشر الذكاء الاصطناعي يرتفع بشكل حاد، حيث من المتوقع أن تصل ميزانيته إلى 190 مليار دولار بحلول عام 2025.

أصبح الذكاء الاصطناعي أحد أبرز الاتجاهات الحديثة في التسويق الرقمي، حيث يعتمد على خوارزميات برمجية متطورة لدراسة وتحليل سلوك المستخدمين عبر الإنترنت، مما يمنحهم القدرة على إجراء تغييرات على موقع إلكتروني أو متجر إلكتروني لتزويد المستخدمين بأفضل تجربة بناء على البيانات التي يجمعونها تلقائيا.

هناك العديد من الطرق والوسائل لتبني الذكاء الاصطناعي في التسويق الرقمي، ومنها:

  • المستجيبون التلقائيون (الذكاء الاصطناعي روبوتات الدردشة): إنها برامج دردشة تلقائية يتم عرضها للمستخدمين عند دخولهم إلى موقع الويب الخاص بك. تم تجهيز هذه البرامج بخوارزميات المحادثة التي يمكنها التنبؤ بما يحتاجه المستخدمون أو يبحثون عنه على موقع الويب الخاص بك ومساعدتهم في العثور عليه أو توجيههم إلى الخيار الأفضل.
  • الإعلان الذكي: يعتمد ذلك على سلوك المتصفح على موقعك واهتمامه بعرض الإعلانات ذات الصلة بما يبحثون عنه. تظهر إحدى الإحصائيات أن 35٪ من إيرادات عملاق التجارة الإلكترونية تأتي من استراتيجيات زيادة المبيعات والبيع المتبادل التي تعتمد على الذكاء الاصطناعي.
  • التحليل الذكي والتخصيص: لا يقتصر دور الذكاء الاصطناعي على تفاعلات العملاء والاقتراحات الآلية، ولكن من خلال أدواته الفريدة، يمكنك جمع الكثير من البيانات القيمة عن عملائك، وتحليل الأنشطة والاهتمامات من خلال الخوارزميات حتى تتمكن من فهم اتجاهات الموضة واهتمامات قاعدة عملائك المستهدفين ومحاولة تبنيها في منتجات أو خدمات متجرك.

ولعل شركة “تال فلوراج”، الشركة الرائدة في مجال تزيين الزهور، أفضل مثال على استخدام الذكاء الاصطناعي لتحليل وتخصيص تجربة العملاء، من خلال جمع البيانات عن مشتريات العميل السابقة والحالية ودمجها مع العديد من مصادر المعلومات الأخرى حول تفاعلاتهم، مثل وسائل التواصل الاجتماعي، للحصول على معلومات غنية عن عملائهم، فضلا عن تفضيلهم لتزيين وتصميم الزهور في الحفلات، ومن ثم عرض تلك التصاميم عليهم.

2. الواقع المعزز والواقع الافتراضي

يعد الواقع الافتراضي والواقع المعزز من أبرز الاتجاهات في التسويق الإلكتروني وقد دخلا مجال التسويق الرقمي بقوة. إذا كنت لا تعرف ما يعنيه هذان المصطلحان ، فهناك حاجة ملحة للتعرف على هذه التقنيات الفريدة بسرعة.

الواقع المعزز (الواقع المعزز – AR) هي تقنية حديثة تعتمد على تشكيل نماذج ثلاثية الأبعاد من خلال كاميرات الهواتف الذكية. الواقع الافتراضي (VR) يشبه نظيره الواقع المعزز ، لكنه ينطوي على تفاعل أكبر مع العملاء من خلال تجربة تصفح 3D مجانية.

لشرح ذلك بشكل أكبر ، يمكننا إعطاء مثال على تجربة ايكيا ، وهي شركة أثاث رائدة تقدم لعملائها تطبيقات فريدة على أجهزة Android و iPhone. يتيح لهم التطبيق اختيار نوع الأثاث المفضل لديهم ثم عرضه في ثلاثة أبعاد من خلال كاميرا الهاتف في أي مكان يريدونه في منزلهم. وهذا يمكن العملاء من التحقيق في كيفية ظهور الأثاث في المنزل قبل شرائه ، وتمنح هذه الاستراتيجية التسويقية الممتازة العملاء الثقة ودافعا قويا للشراء.

ولعل أبرز الشركات التي تتبنى تقنية الواقع الافتراضي هي جيب أوتوموتيفز التي تتيح لعملائها معاينة أنواعهم المختلفة من السيارات بثلاثة أبعاد من خلال متصفح الإنترنت، مما يعني أنه يمكن للعملاء تجربة ما يشعرون به عند ركوب سيارتهم المفضلة دون الحاجة إلى الذهاب إلى إحدى الشركات المعتمدة والتعامل مباشرة مع طاقم الشركة.

3. استخدام تقنية البحث الصوتي

ووفقا للإحصاءات الحديثة، فإن ما يقرب من 55٪ من المستخدمين الشباب يستخدمون تقنية البحث الصوتي في تصفحهم اليومي للإنترنت، وهو رقم مذهل يدل على أن هذه التكنولوجيا، باعتبارها واحدة من أبرز الاتجاهات في التسويق الرقمي الحديث، قد سرعت بشكل كبير من انتشار هذه التكنولوجيا.

لماذا تستخدم تقنية البحث الصوتي في متجرك أو موقعك على الويب؟ فقط لأن هذا ما يريده الجمهور ، سنلخص لك بعضا من أبرز إيجابيات هذه التكنولوجيا:

  • الجاذبية والتفرد: يحب الجمهور التغيير ، من المألوف إلى الجديد ، والبحث عن شيء يرغبون في شرائه أو رؤيته من خلال كلماتهم سيكون مذهلا.
  • الطريقة العملية: في كثير من الأحيان يكون المستخدمون مشغولين ويحتاجون إلى رؤية منتج معين أو تفاصيل مهمة من خلال موقع الويب الخاص بك ، ثم سيكون البحث الصوتي أداة تسويقية ذهبية ستكسب ثقة ورضا العملاء عن متجرك أو علامتك التجارية.
  • النظر في المحتاجين: هناك الكثير من المستخدمين الذين لا يستطيعون استخدام أيديهم لأسباب عديدة، فاعتماد البحث الصوتي في موقعك الإلكتروني سيكون خطوة رائعة، ليس فقط على مستوى التسويق وجذب الانتباه، ولكن أيضا على مستوى الأنسنة، الأمر الذي سيرفع من شأن موقعك الإلكتروني وترك انطباع فريد لدى عملائك.
  • الانتشار السريع: ربما يكون المحرك الأكثر أهمية بالنسبة لك للاستثمار في هذه التكنولوجيا التسويقية الفريدة ، تشير الإحصاءات إلى أنه بحلول عام 2022 ، سيتم أكثر من 50٪ من عمليات البيع والشراء عبر الإنترنت من خلال البحث الصوتي.

4. المحتوى التفاعلي

يسمح المحتوى التفاعلي للزوار بالتفاعل مع المحتوى بأنفسهم ، بدلا من مجرد قراءة المحتوى أو مشاهدته بشكل محايد. تجذب هذه الاستراتيجية الرائعة انتباه الزوار وتقربهم من علامتك التجارية أو متجرك ، بحيث تصبح وجهة فريدة لا مثيل لها ، بالإضافة إلى ذلك ، يمنحك المحتوى التفاعلي قاعدة بيانات قيمة حول ما يجب على العملاء فعله وتفاعلاتهم العاطفية.

فيما يلي بعض الإحصائيات المشجعة لمعرفة ما يقوله المسوقون في جميع أنحاء العالم وما الذي يتطلعون إليه:

  • يقول 53٪ من المسوقين الرقميين إنهم يستخدمون المحتوى التفاعلي كأساس لاستراتيجيتهم التسويقية.
  • يؤكد 93٪ من المسوقين أن المحتوى التفاعلي يوفر نتائج رائعة في تثقيف العملاء وتدريبهم حول منتج أو خدمة.
  • يقول 88٪ من المسوقين أن اعتماد المحتوى التفاعلي كشكل من أشكال اتجاه التسويق الرقمي يساعد على تمييز العلامات التجارية عن المنافسين الذين لم يتبنوا هذه الاستراتيجية.

لتوضيح كيفية استخدام المحتوى التفاعلي في التسويق الرقمي لمنتجات الشركة ، سنأخذ تجربة Airbnb في بيع وتأجير العقارات والشقق السياحية كمثال. ومن خلال موقعها الإلكتروني، تستخدم الشركة استراتيجية محتوى تفاعلية لتقدم لعملائها مجموعة فريدة من نوعها باسم “استطلاعات التصميم الشخصي”.

يسمح الاستبيان للعميل باختيار غرفة افتراضية واختيار تصميم من بين العديد من الخيارات المتاحة ، بالإضافة إلى الألوان والألوان. إنهم يفضلون الدهون في الشقة التي يرغبون في قضاء عطلة فيها ويسمحون لهم بمشاركة الغرف التي يصممونها من خلال وسائل التواصل الاجتماعي ، مما يعزز بشكل غير مباشر تسويق الشركة. تساعد البيانات حول أذواق العملاء وتفضيلاتهم الشركات أيضا على تزويدهم بأفضل الخيارات.

5. التسويق المتقدم

يمكن تطبيق بعض أساسيات التسويق واستراتيجياته على التسويق الرقمي الذي انتشر مؤخرا وحقق نجاحا مثيرا للاهتمام، وذكرنا تحديدا 3 استراتيجيات:

  • التسويق المرئي

واحدة من أكبر العقبات التي واجهها خبراء التسويق الإلكتروني على مدى السنوات القليلة الماضية كانت كيفية توصيل التفسيرات التسويقية النصية لمنتج ما إلى العميل، حيث يجد معظم الناس صعوبة في قراءة النصوص الطويلة أو المعلومات الغنية، لذلك تبين أن فكرة تحويل هذه التفسيرات التسويقية إلى مقاطع فيديو مراجعة مثمرة للغاية.

تشير بعض الإحصاءات إلى أن 52٪ من العملاء يقولون إن مشاهدة مقاطع الفيديو التسويقية للشركة تشجعهم على شراء منتجات الشركة ، في حين أن الترويج المرئي يجذب العملاء 50 مرة أكثر من التسويق النصي والعرضي التقليدي.

بالإضافة إلى ذلك ، قال 70٪ من العملاء إنهم يميلون إلى مشاركة مقاطع الفيديو التسويقية لمنتجاتهم المفضلة عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وهذا يساهم بشكل كبير في التسويق غير المباشر لمنتجات الشركة وعلاماتها التجارية.

  • التسويق العصبي

أصبحت استراتيجية تسويقية فريدة أخرى واحدة من أبرز الاتجاهات في التسويق الرقمي الحديث. يعتمد التسويق العصبي على فهم الطريقة التي يفكر بها العملاء والمراحل النفسية والنفسية التي يمرون بها في عملية صنع القرار الشرائي.

يمكنك الحصول على معلومات مفصلة عن عملائك من خلال الاستبيانات التفاعلية وبرنامج تتبع سلوك المشتري في متجرك عبر الإنترنت ، بالإضافة إلى المكونات الإضافية والأدوات التي تحلل نشاط المستخدمين على وسائل التواصل الاجتماعي واهتماماتهم والمزيد.

قد تكون كيفية إجراء التغييرات بناء على هذه البيانات من خلال تصميم متجرك بأسلوب قريب من تفضيلات عملائك ، وتعديل الألوان ، من خلال العروض والخصومات ، عن طريق إضافة أو تعديل آليات دفع معينة ، وتوفير الشحن ، وغيرها من العوامل المهمة لعملائك.

  • غوريلا التسويق

وتعتمد هذه الاستراتيجية التسويقية على استخدام أساليب تسويقية غير تقليدية أو إبداعية غير مكلفة لجذب انتباه العملاء وتعد من أبرز استراتيجيات التسويق الإلكتروني التي اعتمدت عليها الشركات الكبرى منذ بداية عام 2018.

ولعل من أبرز الأمثلة على تسويق الغوريلا الحملة التسويقية الفريدة لليونيسف، حيث يمكنك من خلال وضع ثلاجة مجانية تحتوي على زجاجة مياه غير صالحة للشرب، مشاهدة فيديوهات تسويقية لتثقيف الناس حول المياه الملوثة التي يعاني منها الكثير من الناس حول العالم:

6. التسويق المؤثر

في السنوات القليلة الماضيةلطالما كان التسويق المؤثر أحد أبرز الاتجاهات في التسويق الرقمي ، حيث تتبنى العديد من الشركات والمواقع الإلكترونية والمتاجر عبر الإنترنت هذه الاستراتيجية التسويقية للترويج السريع لمنتجاتها. إذا كنت معتادا على المصطلح ، فإن التسويق المؤثر هو ببساطة ترويج من قبل أشخاص معروفين أو مؤثرين في المجال الذي تتفوق فيه شركتك أو متجرك.

يساعد وسطاء التسويق هنا في نشر الوعي العام حول علامتك التجارية أو منتجك من خلال قاعدة كبيرة من المعجبين والتأثير السريع الذي يولده. يمكن أن يكون المؤثر هنا يوتيوبر مشهور أو أحد مشاهير وسائل الإعلام الشهيرة أو أي فرد لديه عدد كبير من المتابعين على أي وسائل التواصل الاجتماعي.

فيما يلي بعض الإحصاءات المشجعة حول التسويق المؤثر لفهم الإمكانات الهائلة التي تتمتع بها هذه الاستراتيجية وستتمتع بها في سوق العمل:

  • يقدر الخبراء أنه بحلول نهاية عام 2021 ، ستصل قيمة صناعة التسويق المؤثرة إلى 13.8 مليار دولار.
  • تقول 59٪ من الشركات الدولية إنها تخصص ميزانية منفصلة للتسويق ، وتقول 75٪ منها إنها تنفق جزءا من ميزانيتها التسويقية للاستثمار في التسويق المؤثر.

ولعل المثال الأكثر شهرة على كيفية قيام شركة كبيرة بالاستثمار في استراتيجيتها التسويقية المؤثرة للتواصل وغرس قيمة علامتها التجارية للعملاء من خلال المشاهير هو شركة أديداس الرياضية. تعتمد الشركة على الرياضيين المشهورين لتسويق منتجاتها الرياضية.

ومنذ وقت ليس ببعيد، أطلقت حملة تسويقية على إنستغرام من خلال حسابات المشاهير الذين ارتدوا أحد منتجات الشركة عند إطلاق الحملة التسويقية للعلامة التجارية وحققوا نجاحا مذهلا حيث زادت مبيعات الشركة بنسبة 24٪ في ذلك العام وشهدت أكبر منافسيها، نايكي، انخفاض حصتها السوقية بنسبة 9.1٪ تقريبا.

7. التسويق الجغرافي

Geofencing هو التسويق الذي يعتمد على الموقع الجغرافي للعميل أو المستخدم. أساس هذه الجهود التسويقية هو البرامج والتطبيقات التي تجمع بيانات موقع العميل عبر Wi-Fi أو GPS أو تفاصيل بيانات الهاتف التي يستخدمها العملاء للوصول إلى متجرك عبر الإنترنت.

تستخدم التطبيقات هذه البيانات لتعديل السياسات والحملات التسويقية الأخرى التي يتم عرضها للعملاء، مثل موقع المتجر، بحيث تتوافق مع بيانات الموقع. Avi المستخدمة من قبل العميل. على سبيل المثال، قم بتعديل شكل أو تصميم عرض أو خصم أو آلية تسعير أو حتى صفحة منتج لتتناسب مع لغة وثقافة ووظائف المجتمع الجغرافي للعميل.

على سبيل المثال، قد تقوم بعض الشركات بتعديل تصميم صفحاتها لتقديم عروض رمضانية وخصومات وحتى تصميمات رمضانية للعملاء الذين يزورون الموقع من دول عربية أو إسلامية.

8. تطبيق PWA التقدمي على شبكة الإنترنت

تهيمن تطبيقات الويب التقدمية على سوق التطبيقات وتنتشر على نطاق واسع لأنها توفر ميزات قوية للمستخدمين وكذلك مالكي مواقع الويب. قبل الخوض في تفاصيل وقدرات تطبيقات الويب التقدمية ، من الضروري مناقشة النوعين الآخرين من التطبيقات بالتفصيل ، وهما: التطبيقات الأصلية وتطبيقات الويب.

التطبيق الأصلي هو تطبيق مثبت بالكامل على هاتف ذكي ، إما يعمل بنظام Android أو iOS. التطبيقات الأصلية سريعة الأداء ويمكنها الاستفادة من ميزات الهاتف وميزاته في أدواته المختلفة ، مثل كاميرا الهاتف.

على الرغم من أن تطبيق الويب ليس تطبيقا حقيقيا ، ولكنه موقع ويب مصمم للتفاعل مع نظام هاتفك بحيث تشعر وكأنك مثل أي تطبيق آخر على هاتفك. فهي مرنة للغاية في تحديث المحتوى ولا تشغل أي مساحة تخزين على هواتفها ، ولكن في معظم الأحيان تعمل ببطء ولا يمكنها الوصول إلى أدوات الهاتف وميزاته ، مثل الكاميرا أو الميكروفون.

في المقابل ، فإن تطبيقات الويب التقدمية هي مزيج من التطبيقات الأصلية وتطبيقات الويب التي تجمع بين سرعة ميزات الهاتف وإمكانية الوصول إليها مع مزايا التحديثات السريعة وعدم استهلاك التخزين. تشمل الفوائد العملية التي يمكن للمسوقين الرقميين الاستفادة منها في هذه التطبيقات ما يلي:

  • الوصول إلى نظام الإشعارات الخاص بهاتفك الذكي ، والذي يمكن من خلاله تقديم أي عروض أو خصومات للعملاء. على سبيل المثال ، من خلال التطبيق التقدمي لمتجر عبر الإنترنت ، يمكنك إرسال إشعارات بأحدث المنتجات في متجرك لعرضها للعملاء في قائمة إشعارات الهاتف.
  • تعد ميزة سرعة التنزيل التي تتيح للعملاء فتح تطبيقات متجرك بسهولة وسرعة من خلال أي متصفح دون الحاجة إلى تنزيل التطبيقات من متجر التطبيقات، من الميزات القوية التي تجعل هذه التطبيقات واحدة من أبرز الاتجاهات في التسويق الرقمي الحديث.
  • أخيرا ، إمكانات الويب عبر الأنظمة الأساسية ، مما يعني أنه يمكن للعملاء تصفح تطبيقات متجرك من أي جهاز يريدونه ، طالما أن هذا الجهاز يحتوي على متصفح والوصول إلى الويب.

لا بأس من توظيف خبير تسويق رقمي

إذا كنت لا ترغب في الشروع في رحلة للبحث والتعرف على اتجاهات التسويق الرقمي الحديثة ، فيمكنك ببساطة الاستفادة من خبرة محترفي التسويق في هذا المجال. يعد موقع المستقلون وجهة رائعة للمستقلين المحترفين في جميع المجالات.

من خلال موقع المستقل يمكنك فتح برنامجك الخاص داخل قسم التسويق الإلكتروني والمبيعات، وبعد ذلك يمكن لمستقل مؤهل التقدم بطلب لإنجاز هذا المشروع، ومن ثم يمكنك اختيار المستقل المناسب وتوقيع عقد معه بأحدث اتجاهات التسويق الإلكتروني لتسويق منتجات أو خدمات شركتك.

بغض النظر عن اتجاه التسويق الرقمي الذي ستعتمده في خطتك التسويقية التالية ، تأكد من أن لديك استراتيجيات التسويق هذه في مكانها الصحيح ، حيث أن سوق العمل مليء بالفعل بالمنافسين وفصل موقع الويب الخاص بك أو متجرك عن مجموعة ضخمة من العلامات التجارية المنافسة يتطلب شيئا مختلفا لعملائك. لذلك من المهم مواكبة أحدث الاتجاهات الحديثة في التسويق الإلكتروني لضمان أن يكون لك مكان في سوق العمل.

نشر في: التسويق الرقمي قبل عام

زر الذهاب إلى الأعلى